محمد صبرى السوربونى
   الرئيسية   |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله  

السيرة الذاتية
ولد في حي المرج من ضواحي القاهرة، حصل على البكالوريا (الثانوية) من المدرسة الخديوية (1913) في القاهرة وعلى ليسانس الآداب في التاريخ الحديث من جامعة السوربون بباريس، ثم على دكتوراه الدولة في الآداب من جامعة السوربون عام 1924، وكان أول مصري يحصل على هذه الشهادة فلقب بالسوربوني. بدأ حياته العملية بالتدريس في دار العلوم، ثم في مدرسة المعلمين العليا، كما عمل أستاذًا بجامعة القاهرة، وأثناء وجوده في جنيف تولى منصب مدير البعثة التعليمية المصرية هناك، كما تولى منصب مدير إدارة المطبوعات المصرية مطلع الأربعينيات. - عين مديراً لدار الكتب الوطنية بالإنابة، ومديراً لمعهد الوثائق والمكتبات التابع لجامعة فؤاد الأول. ، من نشاطه السياسي أنه تولى مهمة سكرتير الوفد المصري الذي سافر إلى باريس (1919) لعرض القضية المصرية في مؤتمر الصلح هناك، كما كان من المقربين إلى قادة ثورة يوليو (1952). وتوفي في حي مصر الجديدة عاش في مصر وفرنسا وسويسرا.





  

محمد صبرى السوربونى
العنوان:3 شارع حسن العطار مصر الجديدة القاهرة
تاريخ الميلاد:07/09/1894  
تاريخ الوفاة:01/12/1978  
التخصص: إنسانيات وعلوم اجتماعية ( تاريخ )





                                                                                                                                                      
من أعماله

من أعماله - الشعر - - له عدد من القصائد موزعة في كتبه ومؤلفاته المنشورة منها: «الإنسان والنمل» - كتاب «ذكرى الماضي» 1915، كما نشرت ضمن كتاب «أدب وتاريخ واجتماع» 1950، - - الأعمال الأخرى: - - له عدد من المقالات المنشورة في صحف كثيرة منها: «جريدة الأهرام، والهلال، وقافلة الزيت السعودية، وجريدة الجمهورية المصرية، وجريدة وطني»، وله عدد كبير من المؤلفات في مجالات التاريخ والأدب منها: «أدب وتاريخ» - «خليل مطران» - «الشوقيات المجهولة» - «محمود سامي البارودي» - «شعراء العصر» - «تاريخ العصر الحديث» - «الثورة الفرنسية ونابليون». (وللشوقيات المجهولة - 4 أجزاء - أهمية فنية خاصة، إذ جمع من شعر شوقي المنسي أو المهمل أو المجهول مما لايمكن تجاهله لدارس شعر أمير الشعراء). - نظم القصيدة العمودية وجدد في موضوعاتها فواكب وقائع وأحداث عصره، من ذلك قصيدته عن الغزو الإيطالي لليبيا، وعن نشوب الحرب العالمية الأولى، - كتاب "الامبراطورية السودانية في القرن التاسع عشر" - في فرنسا أصدر عدة كتب باللغة الفرنسية هي "الثورة المصرية" في جزءين و"المسألة المصرية" و"نشأة الروح القـومية في مصر" - وهو رسالته للدكتوراه، و"السودان المصري 1821 - 1898" و"تقرير الزعيم أحمد عرابي الى المحامين" و"الامبراطورية المصرية في عهد محمد علي والمسألة المشرقية" و"الامبراطورية المصرية في عهد اسماعيل والتدخل الانكليزي الفرنسي". وفي مصر، أصدر كتباً منها "تاريخ الحركة الاستقلالية في ايطاليا" بمقدمة للشاعر خليل مطران و"تاريخ مصر الحديث من محمد علي الى اليوم" و"الثورة الفرنسية ونابليون" و"مصر في افريقيا الشرقية" و"نوبار باشا" و"الامبراطورية السودانية في القرن التاسع عشر" مع أطلس كبير، و"فصول في الاجتماع" و"فصول في التاريخ" و"أسرار قضية تدويل قناة السويس" و"فضيحة السويس". أما كتبه الأدبية - عدا ما سلفت الاشارة اليه - فهي "الشوامخ" في أربعة أجزاء، و"محــمود سـامي البارودي"، و"اسماعيل صبري"

   الرئيسية  |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله