إبراهيم ناجي
   الرئيسية   |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله  

السيرة الذاتية
- ولد في حي شبرا في القاهرة، - . كان والده مثقفاً، مما ساعده على دخول عالم الشعر والأدب. - تخصص في دراسة الطب ومارسه في عيادته بحى شبرا كما عيّن مراقباً للقسم الطبي في وزارة الأوقاف - بعد ان تخرج في مدرسة الطب السلطانية عام 1922، عين في القسم الطبي لمصلحة السكك الحديدية بمدينة سوهاج بصعيد مصر ، وإفتتح أيضا عيادة هناك ، وإشتهر بأنه كان يعالج مرضاه الفقراء بالمجان. ونقل من سوهاج إلى المنيا. ومن المنيا نقل إلى مدينة "المنصورة" في دلتا مصر عام 1927 ، - في المنصورة إلتقى بالشعراء الثلاثة : علي محمود طه وعبد المعطي الهمشري وصالح جودت وانضم الأربعة فيما بعد الى جماعة أبولو ، وبدأ الشعراء الأربعة يراسلون جريدة "السياسة الأسبوعية" التي كان يرأس تحريرها "د. محمد حسين هيكل" ، ويشرف على التحــــرير "د. طه حسين" ،ونشرت الجريدة قصيدة علي محمود طه ، ثم نشرت قصيدة لإبراهيم ناجي في 6 أغسطس عام 1927 بعنوان "صخرةالملتقى". - ثم نقل إلى القاهرة ليعمل بالمستشفى التابع لوزارة الأوقاف ، كما عين رئيسا للقسم الطبي بوزارة الصحة. - سافر إلى ايطاليا وهناك دهمته سيارة عابرة فنقل إلى المستشفى وقد أثرت هذه المحنة في أعماقه فترة طويلة حتى توفي في الرابع والعشرين من شهر مارس في عام 1953. ? بدأ حياته الشعرية حوالي عام 1926 عندما بدأ يترجم بعض أشعار الفريد دي موسييه وتوماس مور شعراً وينشرها في السياسة الأسبوعية ? ?





  

إبراهيم ناجي
العنوان:1 شارع العرين - مصر الجديدة - القاهرة
تاريخ الميلاد:31/12/1898  
تاريخ الوفاة:27/03/1953  
التخصص: أدب ( شعر )





                                                                                                                                                      
من أعماله

ومن أشهر قصائده قصيدة الأطلال التي تغنت بها أم كلثوم ولحنها الموسيقار رياض السنباطي . ? ومن دواوينه الشعرية : وراء الغمام (1934) ، ليالي القاهرة (1944)، في معبد الليل (1948) ، الطائر الجريح (1953) ،. ? كان وكيلاً لمدرسة أبوللو الشعرية ورئيساً لرابطة الأدباء في مصر في الأربعينيات من القرن العشرين . ? قام بترجمة بعض الأشعار عن الفرنسية لبودلير تحت عنوان أزهار الشر، وترجم عن الإنكليزية رواية الجريمة والعقاب لديستوفسكي، وعن الإيطالية رواية الموت في إجازة، كما نشر دراسة عن شكسبير، وقام بإصدار مجلة حكيم البيت ، وألّف بعض الكتب الأدبية مثل مدينة الأحلام وعالم الأسرة وغيرهما.

   الرئيسية  |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله