وردة الجزائرية
   الرئيسية   |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله  

السيرة الذاتية
ولدت وردة فتوكي في الحي اللاتيني بباريس لأب جزائري وأم لبنانية وعرفت في سن مبكرة بجمال صوتها فقدمت أغنيات لأم كلثوم ومحمد عبد الوهاب وأسمهان في الإذاعة المصرية الموجهة للعرب في الشمال الإفريقي - كان يشرف على تعليمها المغني التونسي الراحل الصادق ثريا في نادي والدها في فرنسا - ذهبت إلى بيروت وتعرفت على المنتج والمخرج السينمائي المصري حلمي رفلة الذي منحها أول بطولة سينمائية في الفيلم المصري (ألمظ وعبده الحامولي) 1962. - قدمت وردة عددا من الأغاني في مطلع الستينيات وشاركت في نشيد (وطني الأكبر) الذي لحنه عبد الوهاب - عادت وردة إلى الجزائر بعد استقلالها عن فرنسا عام 1962 وتزوجت واعتزلت الغناء نحو عشر سنوات حتى طلبها الرئيس الجزائري هواري بومدين كي تغني في عيد الاستقلال العاشر لبلدها عام 1972 - عادت وردة إلى مصر بعد الطلاق وتزوجت الملحن المصري بليغ حمدي الذي لحن لها عددا من أبرز أغنياتها كما غنت أيضا من ألحان عبد الوهاب ورياض السنباطي و فريد الأطرش ومنير مراد ومحمد الموجي وكمال الطويل وصلاح الشرنوبي الذي لحن لها عددا من الأغنيات في السنوات الأخيرة.





  

وردة الجزائرية
العنوان:67 شارع عبد العزيز آل سعود - المنيل - القاهرة
تاريخ الميلاد:22/06/1939  
تاريخ الوفاة:17/05/2012  





                                                                                                                                                      
من أعماله
من الاغاني : - (لعبة الأيام) و(في يوم وليلة) و(أكدب عليك) و(اسمعوني) و(روحي وروحك حبايب) و(شعوري ناحيتك) و(بتونس بيك) و(لولا الملامة) و(العيون السود)و (حنين )، و (ليالينا )، ، و (يا نخلتين في العلالي )، ( وحكايتي مع الزمان )، وبودعك» - وقامت وردة ببطولة ستة أفلام مصرية هي (أميرة العرب) 1963 و(حكايتي مع الزمان) و(صوت الحب) 1973 و(آه يا ليل يا زمن) 1977 و(ليه يا دنيا) 1994. - كما قامت أيضا ببطولة مسلسلين للتلفزيون هما (أوراق الورد) 1979 و( آن الأوان) 2007.
   الرئيسية  |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله