عبد الوهاب مطاوع
   الرئيسية   |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله  

السيرة الذاتية
- وُلد عبد الوهاب مطاوع في مدينة دسوق التابعة لمحافظة كفر الشيخ ، وسجَّل بعض ذكريات طفولته في كتابه «حكايات شارعنا»، وكذلك سجَّل بعضًا من سيرته وتأملاته وأفكاره في الحياة في كتابيْ : «ساعات من العمر» و«سائح في دنيا الله». - بدأ ممارسة العمل الصحافي منذ أن كان في السابعة عشرة من عمره وهو طالب بكلية الآداب جامعة القاهرة حتي تخرج في قسم الصحافة عام 1961. - عمل في بداياته ناقدًا رياضيًا في الأهرام ؛ فكتب سلسلة من التحقيقات الرياضية في ملحق الأهرام الرياضي بعنوان "شخصية الملاعب" - سافر إلى بريطانيا في ابريل عام 1977، للالتحاق بدورة دراسية عن الصحافة بمعهد طومسون البريطاني للصحافة ، وسجل تلك الفترة من حياته في كتابه "يوميات طالب بعثة" - * أشرف على باب بريد الأهرام اليومي وباب بريد الجمعة الأسبوعي بجريدة الأهرام منذ عام 1982 وحتى وفاته. - * لقب بـ "صاحب القلم الرحيم"، حيث كان يستخدم أسلوبًا أدبيًا راقيًا في الرد على الرسائل التي يختارها للنشر من آلاف الرسائل التي كانت تصله أسبوعيًا ، فكان أسلوبه يجمع بين العقل والمنطق والحكمة ، - تصنف كتاباته - خاصةً ردوده في بريد الجمعة - أنها كلون من ألوان أدب الرسائل ، وهو أحد ألوان الأدب العربي ،وله إسهامات ملحوظة أيضا في أدب الرحلات. -





  

عبد الوهاب مطاوع
العنوان:16 ب شارع ولي العهد – حدائق القبة - القاهرة
تاريخ الميلاد:11/11/1940  
تاريخ الوفاة:06/08/2004  





                                                                                                                                                      
من أعماله
صدر له 52 كتابًا يتضمن بعضها نماذج مختارة من قصص بريد الجمعة الإنسانية و ردوده عليها ، ويتضمن البعض الأخر قصصًا قصيرة وصورًا أدبية و مقالات في أدب الرحلات ، منها : "أصدقاء على الورق ، صديقي ما أعظمك ، دموع صامتة ، العيون الحمراء ، افتح قلبك ، أرجوك لا تفهمني ، رسائل محترقة ، أزواج وزوجات ، أماكن في القلب ، أعط الصباح فرصة ، طائر الأحزان ، خاتم في إصبع القلب" وغيرها. -
   الرئيسية  |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله