سامي السلاموني
   الرئيسية   |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله  

السيرة الذاتية
- كان والده يعمل موظفا حكوميا يحب القراءة والسياسة وتأثر سامى به، وبعد أن حصل على شهادة التوجيهية ، - نزح إلى القاهرة ليكون قريبا من حلمه ، بعد رحيل الأب وهذا ما جعله يشتغل ويدرس في وقت واحد. عمل قارئ فعمل في شركة الكهرباء ، و اتخذ له سكنا حجرة متواضعة في حي شعبي ، ليكتب ويقرأ فيها ويستقبل فيها الأصدقاء. *حصل على ليسانس الآداب "قسم الصحافة" جامعة القاهرة ، ودبلوم دراسات عليا في الإخراج السينمائي قسم السيناريو والإخراج من معهد السينما عام 1971 . *عمل ناقدا سينمائيا بمجلة الإذاعة والتليفزيون حتى يوم وفاته - وعضو بجمعية الفيلم ثم رئيسا لمجلس ادارتها من عام 1972 إلى 1977. – و عضو مجلس إدارة نادى السينما بالقاهرة. *حرص في نقده السينمائي على أن يكون متجردًا من أي هوى شخصى ، وكان أحيانا كثيرة لا يكتب الا بعد أن يشاهد الفيلم أكثر من مرة. *كان من اكثر النقاد في جيله قدرة علي الصياغة الصحفية الممتعة كان صديقا لاشهر نجوم السينما ، ولم تمنع صداقته لهؤلاء النجوم من نقده الموضوعي. *كان أحد الظرفاء الساخرين من كل شيء..بما في ذلك نفسه ، اصدر مجلة اطلق عليها (الترمواى) داخل مجلة الإذاعة والتليفزيون ... كتب مقالات في الرياضة.. عبر فيها بخفة ظل متناهية عما يجرى في ملاعب كرة القدم -





  

سامي السلاموني
العنوان:24 شارع الدكتور عبد الله العربى ،عمارة صبور ، امتداد شارع الطيران الحى السابع مدينة نصر– محافظة القاهرة
تاريخ الميلاد:12/03/1936  
تاريخ الوفاة:26/07/1991  





                                                                                                                                                      
من أعماله
من أهم أعماله: - اصدر ثلاثة كتب غير دورية هي : (كاميرا 78) و(كاميرا 79) و(كاميرا 80). ، و كتب العديد من المقالات والدراسات السينمائية في جريدة المساء ومجلات الطليعة والكواكب والهلال والسينما والمسرح ونشرة نادى السينما، ومجلة الاذاعة والتليفزيون - تناول عشرات الأفلام بالنقد والتحليل والذي بها أصبح مرجعية ومدرسة لأجيال جديدة من النقاد. - شارك في إعداد و تقديم بعض البرامج التليفزيونية عن السينما مثل : "نجوم وافلام"، و"سينما الأمس واليوم".
   الرئيسية  |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله