محمد عبد الوهاب
   الرئيسية   |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله  

السيرة الذاتية
- هوأحد أعلام الموسيقى العربية، لقّب بموسيقار الأجيال، وارتبط اسمه بالأناشيد الوطنية. - ولد محمد عبد الوهاب في 13 مارس 1902م، في حي باب الشعرية. - حفظ القرآن وجوده وهو في سن السابعة. - تأثر في تلك الفترة رغم حداثة سنه بغناء الشيخ سلامة حجازي، وعبد الحي حلمي. - بدأ حياته الفنية في فرقة فوزي الجزايرلي، وكان يغني خلال فترات الاستراحة بين فصول الروايات. - شارك بالغناء عام 1914 في حفل حضره أمير الشعراء أحمد شوقي، الذي طلب منعه من الغناء حرصاً على صوته وهو في مرحلة الطفولة. ثم تبناه شوقي، وأصبح بمثابة الأب الروحي له. - عرف في مطلع حياته باسم مستعار هو "محمد البغدادي" الذي اختاره خوفاً من أسرته التي رفضت عمله بالغناء. - في عام 1917 بمسرح الكلوب المصري، كانت الإعلانات عنه "الطفل المعجزة..أعجوبة الزمان الذي سيطربكم محمد البغدادي". - اختاره سيد درويش عام 1921 للمشاركة أوبريت شهرزاد فلازمه وتعلم منه الكثير. - توفي يوم 4 مايو عام 1991





  

محمد عبد الوهاب
العنوان:25 شارع الفردوس - متفرع من شارع محمد مظهر - الزمالك
تاريخ الميلاد:13/03/1902  
تاريخ الوفاة:04/05/1991  
التخصص: فنون ( موسيقى )





                                                                                                                                                      
من أعماله

- يعتبر عبد الوهاب أحد المجددين في الموسيقى العربية، بعد سيد درويش، الذي بدأ متأثراً به، ثم انطلق في آفاق موسيقية ترك فيها بصمة خاصة. - لحن القصائد الشعرية، أبرزها أشعار أحمد شوقي، علي محمود طه، محمود حسن إسماعيل، كامل الشناوي، ونزار قباني". - شارك ممثلاً وملحنا ومطرباً في عدد من الأعمال السينمائية، أولها فيلم "الوردة البيضا" عام 1933. - قد في فيلم "يوم سعيد" الذي عرض عام 1940، مشهداً من مسرحية "قيس وليلي" للشاعر أحمد شوقي، استمر 11 دقيقة على الشاشة. - قدم لأم كلثوم العديد من الألحان الشهيرة. - الف عبد الوهاب عدة مقطوعات موسيقية شهيرة. - قدم سلسلة من الأغنيات الوطنية التي غناها بنفسه، أو شارك فيها مطربون عدة. - غنى من ألحانه عدد كبير من المطربين والمطربات المصريين والعرب.

   الرئيسية  |  السيرة الذاتية   |    عاش هنا    |   من أعماله